سلفيون يعتصمون في عمان للمطالبة باطلاق سراح معتقليهم في الاردن والعراق وسورية
سلفيون يعتصمون في عمان للمطالبة باطلاق سراح معتقليهم في الاردن والعراق وسورية
2012-09-09

سلفيون يعتصمون في عمان للمطالبة باطلاق سراح معتقليهم في الاردن والعراق وسورية عمان ـ ا ف ب: اعتصم نحو 200 شخص من التيار السلفي الجهادي في عمان الاحد للمطالبة باطلاق سراح معتقليهم في السجون الاردنية والعراقية والسورية، بحسب ما افاد صحافي من وكالة فرانس برس.
ورفع المعتصمون الذين تجمعوا في الدوار الرابع امام مبنى رئاسة الوزراء لافتات كتب عليها 'مللنا من الوعود' و'الاسير لينا وحقوا علينا' و'نريد ابانا، الى متى سيبقى معتقلا في السجون؟'.
وقال القيادي في التيار السلفي محمد الشلبي الملقب بـ'أبو سياف' لوكالة فرانس برس 'التقينا يوم (السبت) بالاجهزة المعنية ووعدونا بأنه خلال 30 يوما سيتم الافراج عن جميع المعتقلين من ابناء التيار وعلى رأسهم الشيخ أبو محمد المقدسي'.
واضاف ان 'النزول الى الشارع لم يكن في يوم من الايام هدفا لابناء التيار، لكن الضرورة اقتضت ذلك'.
ودافع اياد القنيبي احد اعضاء التيار عن 'توجه اعضاء التيار السلفي الى سورية والعراق دفاعا عن اعراض نساء المسلمين التي تنتهك على ايدي قوات الاحتلال والأنظمة'، مشيرا الى ان 'ضبط اعضاء التيار اثناء محاولتهم الالتحاق بالجهاد في سورية وغيرها من الدول وتوجيه التهم أليهم أمر مخالف للشريعة الاسلامية'.
واوضح ان 'الدولة وعدت مرات كثيرة بالافراج عن معتقلينا دون ان تتحقق تلك الوعود'.
وكان السلفيون تظاهروا مرارا خلال العام الماضي مطالبين باطلاق سراح محكومين من التيار بينهم ابو محمد المقدسي الذي كان مرشدا روحيا لأبي مصعب الزرقاوي زعيم تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين الذي قتل في غارة اميركية في العراق العام 2006.
ووفقا لمصادر امنية يبلغ عدد سجناء التنظيمات الاسلامية بالاردن نحو 40 سجينا.




alquds alarabi القدس العربي
in